منتدى أهل البيت عليهم السلام
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أهلاً وسهلاً بكم في منتداكم

يشرّفنا انضمامكم إلى أسرة المنتدى بالتسجيل والمشاركة
ولكم الأجر والثواب



إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
عن رسول الله محمد صلّى الله عليه وآله : ( من كان أكثر همه نيل الشهوات نزع من قلبه حلاوة الإيمان )
عن أمير المؤمنين علي صلوات الله وسلامه عليه : ( إن البلاء للظالم أدب ,وللمؤمن امتحان , وللأنبياء درجة , وللأولياء كرامة )
عن مولاتنا السيدة فاطمة الزهراء صلوات الله وسلامه عليها : ( جعل الله الايمان تطهيراً لكم من الشرك ، وجعل الصلاة تنزيهاً لكم من الكبر )
عن الإمام الحسن المجتبى صلوات الله وسلامه عليه : ( من أحبّ الدنيا ذهب خوف الآخرة من قلبه )
عن الإمام سيد الشهداء الحسين صلوات الله وسلامه عليه : ( إيّاك وما تعتذر منه,فإن المؤمن لا يسيء ولا يعتذر,والمنافق كل يوم يسيء ويعتذر )
عن الإمام علي السجاد صلوات الله وسلامه عليه : ( آيات القران خزائنُ فكلّما فُتِحَتْ خِزانةٌ ينبغي لك أن تنظر ما فيها )
عن الإمام محمد الباقر صلوات الله وسلامه عليه : ( أربع من كنوز البر : كتمان الحاجة , وكتمان الصدقة , وكتمان الوجع ,وكتمان المصيبة )
عن الإمام جعفر الصادق صلوات الله وسلامه عليه : ( مَن أحبّ أن يعلم أَقُبلت صلاته أم لم تُقبَل ، فلينظر هل منعته صلاته عن الفحشاء والمنكر ؟! فبقدر ما منعته قُبلت منه )
عن الإمام موسى الكاظم صلوات الله وسلامه عليه : ( من حسن بره بإخوانه وأهله مد في عمره )
عن الإمام علي الرضا صلوات الله وسلامه عليه : ( من لم يقدر على ما يكفر به ذنوبه ، ليكثر من الصلاة على محمد وآل محمد ، فإنها تهدم الذنوب هدما )
عن الإمام محمد الجواد صلوات الله وسلامه عليه : ( تَوسَّدِ الصَّبر ، واعتَنِقِ الفَقر ، وارفضِ الشَّهَوَات ، وخَالف الهوى ، واعلَم أَنَّكَ لَن تَخلُو مِن عَينِ الله ، فانظُر كَيفَ تَكُون )
عن الإمام علي الهادي صلوات الله وسلامه عليه : ( حُسن الصورة جمالٌ ظاهر وحُسن العقل جمالٌ باطن )
عن الإمام الحسن العسكري صلوات الله وسلامه عليه : ( قلب الأحمق في فمه وفم الحكيم في قلبه )
عن الإمام المهدي المنتظر عجّل الله تعالى فرجه الشريف: ( إنّ الحقَّ معنا وفينا ، لا يقولُ ذلك سوانا إلاّ كذّابٌ مُفتَر )

شاطر | 
 

 اللهم أملأ قلوبنا بالأيمان

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
طعم البيوت
خادم متألق
خادم متألق


وسام تقدير : 3
عدد المساهمات : 146
نقاط التميز : 360
تاريخ التسجيل : 09/03/2011

مُساهمةموضوع: اللهم أملأ قلوبنا بالأيمان   الجمعة 01 يوليو 2011, 2:29 pm


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اللهم صلِّ على نبينا محمدٍ وعلىّ آلهِ وصحبه وسلم


سوف أتكلم معكم عن شيء يحدث لي منذ الصغر منذ
طفولتي


وهذا فضل من ربي عليَّ ...اللهم لك
الحمد والشكر يارب




تربية يتيمة مع العلم
أن والدي على قيد الحياة !!!!!!




وطبعاً
كلنا نعلم ما يعانيه اليتم من حرمان


ولكن رحمة
الله لا تتركه أبداً,بل أن الله يرعاه ويمده بالحنان والرحمة التي ليس لها مثيل.

مع البشر!!! فكنت لا أحب أن أظهر ما بداخلي من ألم
ووجع بل الابتسامة علىّ وجهي.

دائما ولا أحد يشعر
بمعاناتي غير الله عز وجل, فكنتُ أجلس أتأمل فيما حولي.




كان يوجد عندنا بالبيت ماعز (في بيت
جدتي بالقرية ) فكنت أعتني بهم وكان يوجد ماعز
صغيرة,
أطلقت عليها إسم عندما أناديها أجدها تأتي فوراً وكأنها إنسان تسمع الكلام.

بدأ التأمل عندي فقلت سبحان الله لا ينقصها إلا
العقل الموجود عندنا.


وكان يوجد عندنا كلب
حراسة للزرع فكان (وفيِّ جداً )


عندما أغيب عنه
ثم أرجع و يراني الفرحة تملؤه والسعادة.

أقدم له
الطعام لا يأكل ويجلس

ينظر إليّ وفمه مفتوح وأشعر
بنبضات قلبه تدق من الفرحة,

فجاء في يوم من
الايام وقد أكل طعام مسموم!
شخص ما وضعه له ليقتله!


تخيلو ماذا فعل هذا
الكلب كان أسمه( لكي )


جاء عندنا بالبيت وجلس
هزيل !! تكلمت معه ما بك؟ هل أنت مريض ؟


نظر إلي
والدموع في عينيه


قدمت له طعام فلم يأكل سقطت
منه الدموع, وجلستُ بجواره أبكي أنا أيضا ...

ما
بك؟ فأنه لايتكلم

سبحانك يارب.
ثم ذهب ولم يعود وكأنه يأتي يودعني فقط ثم علمت أنه يوجد رجل وضع له


السم .... مِا هذا ياربي سبحانك؟

فكنت أتأمل في هذا المنظر والدموع تسيل من عينيَّ
على
ماأرى وأنا أكتب لكم هذه القصة والدموع تنزل مني لا
أتمالك نفسي.


إن هذه المخلوقات مثلنا سبحانك
يالله فكانت هذه أول مراحل التأمل عندي



وكنت
في المرحله الثانوية وكنت لا أعلم أنه يوجد بالقرأن

آية ( إلا أمم
أمثالكم
)


وعندما قرأت
هذه الآية شعرت بها وأثرت بي كثيراً وقلت لنفسي لو الإنسان يقرأ القرآن بتمعن
وتفهم وتأمل ويربط آيات الله بكل ما نراه في الحياة
فسوف نحيا بالإيمان.



وكان يأتي الليل أنظر
إلى السماء وأتأمل في خلق الله كيف
رُفعت من غير أعمدة
كيف لا تسقط علينا كيف وكيف؟ وأنظر للقمر سبحانك ياربي.


كبرت وتزوجت وأنجبت أول ولد ووجدت التأمل يزداد عندي في كل شيء من
حولي وأتأمل.



وأجد قلبي ينبض نبضات غير
النبضات العادية إنها نبضات روحانية أشعر أن روحي متصلة
بروح الله في هذه اللحظات !!! لحظات التأمل !!! إنها عبادة أراها من
أعظم العبادات.

وكيف لا؟؟ وهي عبادة سيدنا إبراهيم
عليه السلام كان يتفكر في خلق السموات والارض.


وعبادة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم كان يتعبد في الغار وكانت
عبادته هي التأمل.


قبل أن تنزل عليه رسالة
النبوة



فأين نحن من التأمل
والتفكر؟



سوف أقول لكم رحلة صغيرة
جداً للتأمل والتفكر لكي نشعر بحجمنا أمام خلق الله سبحانه
وتعالى.
من منا فكر في خلق أجسامنا
من الداخل ؟


عظام ولحم ودم وعروق وفضلات ....
ننظر إلى الذبيحة ونأكل منها هل فكرنا وتأملنا أننا
بداخلنا يوجد مثل هذه الأشياء التي نراها بالذبيحة من دم ولحم
!!!!!!!


نحن نتجاهل ما بداخلنا لأن الله سبحانه
وتعالى خلقنا في أحسن تقويم


من الخارج الجلد
يغطي كل شيء ولا نرى شيء نضع الكريم والمساحيق على جلدنا لو تفكرنا وتأملنا تحت
الجلد ماذا يوجد لو فكرنا بالمصانع التي في داخلنا مصنع
للكلى مصنع لضخ الدم مصنع
للأمعاء مصنع للمعدة والهضم
مصنع الإحساس والحركة مصنع ومصنع ومصنع !


ولو
إجتمع العالم على تكوين مصنع واحد من هذه المصانع لايقدر على صنعه

أيها الانسان إنك تحمل بجسدك الملايين والملايين
أنت لا تُقدر بثمن.

ثم
تموت وتدفن بالتراب.

هذه الملايين التي تحملها تذهب وتزول في التراب
إنها ملك الله سبحانه وعندما يشاء الله يخرجها مرة أخرى, الله اكبر سبحانك يارب
سبحانك.

ولكن لو تفكرنا وتأملنا أننا نرى ما بداخلنا ترى الامعاء وهي تتحرك
أو الدم وهو يمشي في العروق أو ما بداخلنا موجود بالخارج وجلدنا بالداخل.




هل نقدر أن نأكل؟ أن نعيش؟
سوف ينتابنا شعور بالقرف
والأشمئزاز



سبحانك يارب ونعصيك كيف ؟
سبحانك يارب ونكذب كيف؟

سبحانك يارب ونأكل حرام كيف ؟؟

سبحانك يارب ونفعل ما يغضبك؟؟
وأنت
تحبنا وتعطينا من فضلك الكثير والكثير

عندما مرضت بمرض المفاصل فكنت لا أحرك
يدي أبداً أو قدمي أبداً إلا إذا أولادي حملوها ويحروكها لي وكانت ثقيلةه
جدا!!
فتأملت وتفكرت كيف نحن نتحرك بهذا الثقل؟؟

كيف نمشي كيف نتحرك كيف
وكيف وكيف؟؟

فقلت لا!!!!
ليس نحن من نحرك أجسامنا بل يوجد قوة خفية
تحركنا وتحرك أجسادنا لأنها ثقيلة جداً.
فكرت فقلت الروح تحركنا ومن أين

الروح تأتي من الله لأن أروحنا من روح الله فقلت نعم بفضل الله نتحرك
!!
وكيف نغفل عن؟
هذا ولا نحمد الله في كل وقت على هذه النعمة
(وإن تعدو نعمة الله لا تحصوها )

هذه نعمة واحدة لو
فكرنا بقطعة اللسان كيف تتحرك؟
بهذا المخ كيف يفكر؟؟
سبحانك يارب العينين
كيف تنظر سبحانك يارب

أمامنا الكثير والكثير لكن أحنا نحاول أن نتامل
ونربطها بعظمة الله سوف تجد حلاوة الايمان دخلت الى قلبك.

بذرة تزرعها في
قلبك وتكبر وتصبح شجرة

ممتلأة باأزهار الإيمان وحب الرحمن

التفكر
والتأمل نعمة عظيمة تجعلك قريب من الله
الشعور لا يوصف إنها أسعد اللحظات وأنت


تفكر وتتأمل صفاء الروح مع الله ما أعظم هذه النعمة ماأجملها إنها لا تسوى
كنوز الدنيا
عندما تتأمل وتفكر في خلق الله وتشعر بوجود الله في كل مكان صدقني
فأنك سوف
تخاف من الله ولا تعصيه بل تشعر بالنقص أمام الله وتقول يارب فضلك
عليَّ كبير وانا صغيرجدا ومهما فعلت من أعمال صالحة أجد نفسي صغيراً جداً أمامك
يارب فلك الحمد ولك الشكر
ولك الفضل ولك كل شيء
ما أعظمك ما أكرمك ما أحلمك
سبحانك عندما تتأمل وتفكر تجد نفسك من غير أن تشعر.
تسبح وتشكر الله.... تجد كل
نقطه بدمك تقول... الله الله الله

محن بعدها منح سبحانك يارب

اللهم
لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك
ويوجد صور جمعتها لكم لكي تساعدكم
على التأمل

هنا سبحان الله لو تفكرنا أن هذه الاعضاء
امامنا دائما





وهنا سبحان الله على الحنان
مثلنا ( إلا أممٌ أمثالكم )





تكبير الصورةتصغير الصورة تم تعديل ابعاد هذه الصورة. انقر هنا لمعاينتها بأبعادها
الأصلية.




وهنا سبحان المبدع الخالق هذا
الجمال







هنا ما اروع الطبيعه سبحان الله






اللهم أملأ قلوبنا بالأيمان
والتفكر في خلقك


اللهم أمين يارب
العالمين




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
طعم البيوت
خادم متألق
خادم متألق


وسام تقدير : 3
عدد المساهمات : 146
نقاط التميز : 360
تاريخ التسجيل : 09/03/2011

مُساهمةموضوع: رد: اللهم أملأ قلوبنا بالأيمان   الأربعاء 13 يوليو 2011, 12:30 am




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
اللهم أملأ قلوبنا بالأيمان
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى أهل البيت عليهم السلام :: المنبر الولائي :: الأنبياء والرسل والأولياء-
انتقل الى: